موكب الشرطيين وإعتذار منهم للشعب لعدم القبض علي المتسبب الحقيقي لما ماتمربه البللاد

تم كتابته بواسطه : Fatma
18/11/2012 06:33

سار حوالي خمسة آلاف شرطي أتوا من مختلف مناطق اسبانيا بالسيارات السبت في وسط مدريد للتنديد بتخفيض الرواتب وعديد الشرطة، كما حصل في التربية والصحة، وذلك بعد ثلاثة أيام على إضراب عام في اسبانيا ضد التقشف.
وكتب على لافتة في موكب الشرطيين الذين ساروا حتى وزارة الداخلية تلبية لدعوة النقابة الرئيسية في القطاع (سوب) "أيها المواطنون، نطلب منكم الصفح لأننا لم نعتقل المسئولين الحقيقيين عن هذه الأزمة: وهم المصرفيون والسياسيون". وحذر جوزيه ماريا سانشيز فورنيت قائلا "كل سنة يحال ما بين 1500 وألفي شرطي إلى التقاعد ويتم تجنيد 125، ما يعني انه سيكون هناك المزيد من الفلتان الأمني والمزيد من الجرائم في اسبانيا في غضون ثلاثة أو أربعة أعوام".
وقالت انكسوس لوريس تومي وهي شرطية في السادسة والثلاثين من العمر أتت من فيرول في غاليسيا (شمال) "مع الأيام التي يحسمونها إضافة إلى إلغاء الشهر الإضافي وإضافة إلى الاقتطاعات في الرواتب، خسرنا 300 يورو في الشهر"

أضف تعليق

لا يمكنك اضافة تعليق

يجب عليك تسجيل الدخول لاضافة تعليقك