ينتجن سعوديات الأدوية والخضار والعطور

تم كتابته بواسطه : hanan
11/01/2013 08:16

قامت مسؤولات في مركز السيدة خديجة بنت خويلد التابع لغرفة جدة بزيارة لمصانع العربية للعطور وجمجوم فارما للأدوية مصنع وثلاجات الشربتلي للتعرف والوقوف على اوضاع العاملات السعوديات فيها ورصد المعوقات التي يواجهنها.

مديرة المركز التنفيذية الدكتورة بسمة عمير قالت: الزيارات الميدانية للشركات والمصانع التي قامت بتوظيف السيدات هي إحدى مشاريع المركز التي تهدف الى التعرف على تجربة السيدات في القطاع الخاص عن قرب ورصد أي معوقات متبقية لمعالجتها مع الجهات المختصة.

وأضافت: ابرز ما رصدناه عدم وجود حاضانات اطفال، ونسعى الان الى ايجادها بالقرب من المدن الصناعية وبعض المصانع الكبيرة بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، كما تمثل المواصلات مشكلة أساسية أمام الموظفات، ونسعى ان تكون هناك زيادة في قيمة بدل المواصلات، يتحمله صندوق تنمية الموارد البشرية لأن جزءاً كبيراً من الدخل يذهب في هذا الجانب في ظل عدم توفر وسائل مواصلات عامة يمكن للمرأة ان تستخدمها.

وأكدت عمير أن الجولة خرجت بمجموعة من النتائج والتصورات، حيث وجدنا أن العاملات في مصنع وثلاجة الشربتلي لا يعانين كثيرا من المواصلات لقرب المكان من وسط المدينة، كما ان فترة العمل لا تتجاوز 6 ساعات، وتبدأ الرواتب من 3000 ريال، اضافة الى وجود وظائف إدارية، فيما يتميز مصنع جمجوم فارما للأدوية بمستوى عالٍ في مجال الأمن والسلامة مما جعل بيئة العمل جذابة ومناسبة، كما وجدنا الموظفات جادات ومتقنات لعملهن ولوحظ قلة تسربهن من الوظيفة حيث تتراوح سنيين عملهن بين 4 و9 أعوام، مما يدل على جدية المرأة وقدرتها على الابداع في مجالها إذا توفرت لها بيئة عمل مناسبة.

وتابعت: تشير تجربة مصنع العربية للعطور الذي وظف50 سيدة في خط الإنتاج إلى اتقان والتزام السيدات بعملهن، مما أدى إلى الرغبة في زيادة عدد الموظفات.

وتؤكد عمير أنه عندما تعطى المرأة الفرصة فهي قادرة على المشاركة بإنتاجية عالية في التنمية الوطنية، مضيفة أن السعوديات يبعن في البسطات تحت أشعة الشمس والحر منذ سنوات طويلة، وعندما كرمتهن الدولة ووضعت انظمة تسمح لهن بالبيع داخل محلات مكيفة ومنظمة وآمنة اثبتن انهن فخر للبلد بأخلاقهن وحشمتهن وحسن تعاملهن.

أضف تعليق

لا يمكنك اضافة تعليق

يجب عليك تسجيل الدخول لاضافة تعليقك